Thursday, May 10, 2012

أليا





- كنت تقفين علي الجسر المخطط وكنت اقول لك : " أليا " فتمشين علي الحبل لملاقاتي . وكنت انتظرك في الوسط عاليا فوق الجمهور . ثم احني ركبتي واقول لك : " أليا "  وكنت انت تقفين علي ركبتي ثم تصعدين الي كتفي . هل كنت تخافين انذاك؟

- كلا ، فقد كنت تقول لي " أليا " وهذا كان يعني انه يجب ان اكون هادئه ولا داعي للخوف .

- حسنا ! الان اقول لك " أليا "لتباعدي بين فخذيك وتغمضي عينيك وتصبحي دميتي

- سأصبح دميتك


من كتاب الفخذ للكاتب محمد منير



Post a Comment