Monday, August 10, 2009

ذكريات الشهوه





عشق في عينيك مصابيح الحارات . . و رحيق نسمات شاطئ الإسكندرية في أمسية سبتمبرية . . سبتمبر الحزن و النسيم و الجنون . . الإسكندرية تسترخي تستلقي علي الرمال و تنام علي ظهرها تعد النجوم و تزيح الهموم و تغني للقمر . . "آه يا قمر يا اسكندراني نص عمري تاه في لفي على المواني" هكذا يقول الأبنودي في أغنيته . . أذوب عشقا في شفتيك و بين نهديك . . أعشق إبداع الله في خلق الأنثى والحياة . . يا جنوني واحتوائي . . ضميني بين فخديك لأولد من جديد



أمسكت يدي زينب . . أجمل بنات الدفعة . . أرق كائنة . . كانت عندما تنطق اسمي كنت أسمع موسيقي بيتهوفن و سيد درويش و مقامات العراق . . كنت أذوب في شفتيها . . أنتظرها كل صباح عند محطة الترام من محطة الرمل إلي سابا باشا نركب سويا الترام. . كانت عندما تسير تهتز الأرض من رشاقة الجسم الفتان و العيون الزرقاء والشعر الأصفر والصوت العذب و كانت مع كل هذا "بنت بحري" تتحدث كأنها من سكان الزمالك و هربت إلى بحري . . و طقم الذهب على صدرها وفي أذنيها يدل على ذوق شعبي صاف .
كانت تمسك يدي فأذوب بين يديها
. . قلت لها : يا زينب ارحميني أنا أذوب . . قالت : انت يا واد مجنني . . مجنني . . آه يا زينب أحب بحري والأنفوشي والبحر واليود وزرقة عينيك ولمسة يدك البيضاء
البضة . . يا بطتي يا رقة الدنيا


قالت هناء : انت فين يا واد يا اللي البنات بتقول إنك ساحر وكلامك بيسحرهم . . تعال فسحني . . ركبت معها الباص و في الباص بدأت تلعب بأصابعها في صدري . . آه يا هناء ابعدي يدك عني . . حرام عليك . . بدأت أصابعها تتحسس كل جسدي . . آه ارحميني . . نزلنا . .دخلنا كازينو في النزهة بالقرب من النزهة . . وجدت كل شاب يحتضن فتاة . . جلست وأنا خائف.. أمسكت يدي وقبلتني ونحن جالسان و لأول مرة أجدني في كازينو عام . . قلت لها : ما هذا يا هناء ؟ قالت : أعلمك الحب . . علميني الحب اغسليني من كبت السنين من نهر الأيام و الأحلام و الوطن الذي أعشقه حتى الجنون . . يا لحني الحنون . . يا عشقي الحزين . . علميني يا هناء كنت بريئا و كانت جريئة . . و طافت بي سبع أماكن للحب . . كل مكان كنا نمارس الحب جلوساً .. تجلس على حجري و تقبلني . كنت مثل طفل خرج من كهف الفضيلة إلى كهف الرذيلة أو من الظلام إلى النور أو من النور إلي الظلام . كنت أذوب معها و أترك لها حالي تفعل ماتشاء معي.
قالت : القبلة فن يا حبيبي . هكذا و هكذا و هكذا . . و يداك تنزعان الستيان هكذا و تقبل النهدين حتى تقف الحلمة يا سيد افهم و اتعلم . . علميني يا أنثى المتعة من أين تعلمت كل هذا يا بنت . ؟. قالت : فن . . الحب فن يا فنان . . انت عندك كام سنة ؟ قلت :18 سنة قالت : لسة بيبي . . دعني أعلمك


.

قالت المذيعة الخليجية و نحن على الهواء في التلفزيون . .
نحن الآن على الهواء مع الأستاذ . . كانت شقراء ساحرة . . غريبة أن تكون امرأة شقراء في هذا الجمال خليجية . . الخليج أسمر و أنا أحب السمرة لكنني لا أمانع أن أهوى و أغرق في الشقراء فالنفس تعشق كل جميل . انتهى البرنامج
. أصرت أن تقوم بتوصيلي إلى الفندق. . في الطريق قلت لها : من فضلك ممكن أدعوك علي الغذاء ولو أن الساعة الخامسة قربنا على العشاء؟ قالت: لا . . سأتناول الطعام في بيتي مع الأسرة..قلت لها : أريدك بعد الغذاء في أمر هام . . قالت : ما هو ؟ قلت: أكتب قصيدة على جسدك بأصابعي و أضع بشفتي على لحمك الغض أسطورة فينوس والعاشق الصعلوك . . قالت: أنت قليل الأدب. . و نزلت معي إلى الفندق . . سألتها و نحن في السرير : ماذا يعمل زوجك ؟
قالت : أمن دولة



السيد حافظ
Post a Comment